Waters of Life

Biblical Studies in Multiple Languages

Search in "Arabic":
Home -- Arabic -- Matthew - 202 (The Third Woe)
This page in: -- ARABIC -- Armenian -- Azeri -- Bulgarian -- English -- French -- Hebrew -- Hungarian? -- Indonesian -- Latin? -- Peul? -- Polish -- Russian -- Spanish? -- Uzbek -- Yiddish

Previous Lesson -- Next Lesson

متى - توبوا لانه قد اقترب ملكوت السماوات
سلسلة دروس كتابية في إنجيل المسيح حسب البشير متى

الجزء الرابع خدمات يسوع الأخيرة في أورشليم(متى ٢١: ١-٢٥: ٤٦)٠
ب- الويلات ضد الأتقياء المستكبرين (المجموعة الخامسة لكلمات يسوع) (٢٣: ١-٣٩)٠

٥. الويل الثالث (٢٣: ١٥)٠


متى٢٣: ١٥
١٥ وَيْلٌ لَكُمْ أَيُّهَا الْكَتَبَةُ وَالْفَرِّيسِيُّونَ الْمُرَاؤُونَ، لأَنَّكُمْ تَطُوفُونَ الْبَحْرَ وَالْبَرَّ لِتَكْسَبُوا دَخِيلاً وَاحِداً، وَمَتَى حَصَلَ تَصْنَعُونَهُ ابْناً لِجَهَنَّمَ أَكْثَرَ مِنْكُمْ مُضَاعَفاً!٠

في زمن يسوع اجتهد كثير من اليهود لنشر دينهم في العالم عن وحدانية الله. وكثيرون من الناس في ذلك الوقت كانوا قد شبعوا من الخرافات اليونانية وآلهتها المتخاصمة فيما بينها، وتلذذوا بمعرفة أن الله واحد، وبالوصايا العشر الواضحة ويشريعته المنظمة٠

لكن هذا الاحترام المبتدئ المكرّس بالغطس في الماء والختان تلاشى، وحلَّ محلّه الجدل حول المبادئ التشريعية والفقهية، وحول ماهو مقبول وما هو مرفوض من قبله، فالتفت الحنفاء إلى المظاهر الخارجية، وتقسّوا أكثر من الفريسيين المنافقين. فمن روح التدين والتفقه لا يحصل خلاص بل تقسي، اضطر معه يسوع أن يرسم أمام المرائين والكتبة فم جهنم المفتوح٠

هناك مذاهب متنوعة قبلت مبادئ وحدانية الله مع قوانين الشريعة، وأسسوا حضاراتهم على التقوى وخوف الله وهددوا الناس بعقوبات صارمة وقصاص مخيف كي لا يتعدوا على الشريعة. إنما لا يعرفون حمل الله الوديع ورفضوا المصالحة مع الله وغيّروا معاني الروح القدس. فهم لم يعرفوا التجديد المبني على الصليب، ولا انفتحوا على محبة العدو وليس لهم سلام روحي في قلبهم. كما يعارضون وحدة الثالوث الأقدس. فنجح أبناء يعقوب بتدعيم الآخرين ضد الآب والإبن والروح القدس، وصار المتدينون منهم أخطر وأعنف من أجدادهم في مكافحتهم للمسيح، إذ يسميهم يسوع ابناء جهنم. فالمسيح مات لأجلهم وصالحهم مع الله، لكنهم رفضوا وما زالوا يرفضون الخلاص المعد لهم٠

من المحزن أن نرى الكثيرين تحت قيادة أشخاص هم أنفسهم عميان، قد تعهدوا أن يدلوا غيرهم على الطريق الذي تعمدوا هم أنفسهم جهله "مراقبوه عمي كلهم" (اش ٥٦: ١٠) وكثيراً ما أحب الشعب هذا وقالوا للرائين لا تنظروا، على أن الحالة تشتد سوءاً عندما يصير مرشدو الشعب مضلين(اش٩: ١٦). مع أن حالة الشعب الذين لهم قادة عميان حالة محزنة جداً إلا أن حالة هؤلاء القادة العميان أشد هولاً. فالمسيح نطق بالويل على أولئك القادة العميان الذين سوف يطالبون بدم مثل تلك النفوس العديدة٠

الصلاة: أيها الآب القدوس، نعظمك لأنك ولدتنا أولاداً لك في الروح، نشكرك انك مررتنا في الطهارة والمحبة والفرح لأجل موت المسيح الكفاري وقيامته المجيدة ورجوعه عن قريب. ساعدنا أن نقدم في كل قارة إنجيل سلامك ومحبتك إلى أبناء جهنم، إذا رغبوا في ذلك، وسمعوا سر السلام الروحي، فيتغيّروا إلى أبناء الله في النّعمة٠

السؤال ٢٠٤: لماذا يؤدي تبشير اليهود إلى خلق أبناء لجهنّم؟

www.Waters-of-Life.net

Page last modified on October 05, 2012, at 07:49 AM | powered by PmWiki (pmwiki-2.2.109)