Waters of Life

Biblical Studies in Multiple Languages

Search in "Arabic":

Home -- Arabic -- Revelation -- 130 (End Times Speech of Jesus)

This page in: -- ARABIC -- Armenian -- Bulgarian -- English -- French? -- German -- Indonesian? -- Polish? -- Portuguese -- Russian -- Yiddish

Previous Lesson -- Next Lesson

رؤيا يوحنا اللاهوتي - ها أنا آتي سريعاً

شرح وتفسير للآيات الكتابية في سفر الرؤيا

!! الكتاب ٥ - المسيح الدجال وحمل الله (رؤيا ١٣: ١- ١٦: ٢١)٠

الجزء ١.٥ - مقدِّمة: نبوَّات الكِتَاب المُقَدَّس عن ظهور ضدِّ المسيحِ٠

٢- كلام يسوع عن نهاية الزَّمان (متَّى ٢٤: ٣- ٢٨)٠


أورد متى كلام ربِّنا يسوع المسيح عن المستقبل، وبخاصَّةٍ تنبيهاته وتحذيراته الملحَّة مِن ضدّ المسيح٠

٣ وَفِيمَا هُوَ جَالِسٌ عَلَى جَبَلِ الزَّيْتُونِ تَقَدَّمَ إِلَيْهِ التَّلاَمِيذُ عَلَى انْفِرَادٍ قَائِلِينَ قُلْ لَنَا مَتَى يَكُونُ هَذَا وَمَا هِيَ عَلاَمَةُ مَجِيئِكَ وَانْقِضَاءِ الدَّهْرِ. ٤ فَأَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهُمُ انْظُرُوا لاَ يُضِلَّكُمْ أَحَدٌ. ٥ فَإِنَّ كَثِيرِينَ سَيَأْتُونَ بِاسْمِي قَائِلِينَ أَنَا هُوَ الْمَسِيحُ وَيُضِلُّونَ كَثِيرِينَ. ٦ وَسَوْفَ تَسْمَعُونَ بِحُرُوبٍ وَأَخْبَارِ حُرُوبٍ. اُنْظُرُوا لاَ تَرْتَاعُوا، لأَِنَّهُ لاَ بُدَّ أَنْ تَكُونَ هَذِهِ كُلُّهَا، وَلَكِنْ لَيْسَ الْمُنْتَهَى بَعْدُ. ٧ لأَِنَّهُ تَقُومُ أُمَّةٌ عَلَى أُمَّةٍ وَمَمْلَكَةٌ عَلَى مَمْلَكَةٍ وَتَكُونُ مَجَاعَاتٌ وَأَوْبِئَةٌ وَزَلاَزِلُ فِي أَمَاكِنَ. ٨ وَلَكِنَّ هَذِهِ كُلَّهَا مُبْتَدَأُ الأَوْجَاعِ. ٩ حِيْنَئِذٍ يُسَلِّمُونَكُمْ إِلَى ضِيقٍ وَيَقْتُلُونَكُمْ وَتَكُونُونَ مُبْغَضِينَ مِنْ جَمِيعِ الأُمَمِ لأَِجْلِ اسْمِي. ١٠ وَحِيْنَئِذٍ يَعْثُرُ كَثِيرُونَ وَيُسَلِّمُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا وَيُبْغِضُونَ بَعْضُهُمْ بَعْضًا. ١١ وَيَقُومُ أَنْبِيَاءُ كَذَبَةٌ كَثِيرِونَ وَيُضِلُّونَ كَثِيرِينَ. ١٢ وَلِكَثْرَةِ الإِثْمِ تَبْرُدُ مَحَبَّةُ الْكَثِيرِينَ. ١٣ وَلَكِنِ الَّذِي يَصْبِرُ إِلَى الْمُنْتَهَى فَهَذَا يَخْلُصُ. ١٤ وَيُكْرَزُ بِبِشَارَةِ الْمَلَكُوتِ هَذِهِ فِي كُلِّ الْمَسْكُونَةِ شَهَادَةً لِجَمِيعِ الأُمَمِ، ثُمَّ يَأْتِي الْمُنْتَهَى١٥ فَمَتَى نَظَرْتُمْ رِجْسَةَ الْخَرَابِ الَّتِي قَالَ عَنْهَا دَانِيآلُ النَّبِيُّ قَائِمَةً فِي الْمَكَانِ الْمُقَدَّسِ، لِيَفْهَمِ الْقَارِئُ، ١٦ فَحِيْنَئِذٍ لِيَهْرُبِ الَّذِينَ فِي الْيَهُودِيَّةِ إِلَى الْجِبَالِ، ١٧ وَالَّذِي عَلَى السَّطْحِ فَلاَ يَنْزِلْ لِيَأْخُذَ مِنْ بَيْتِهِ شَيْئًا، ١٨ وَالَّذِي فِي الْحَقْلِ فَلاَ يَرْجِعْ إِلَى وَرَائِهِ لِيَأْخُذَ ثِيَابَهُ. ١٩ وَوَيْلٌ لِلْحَبَالَى وَالْمُرْضِعَاتِ فِي تِلْكَ الأَيَّامِ. ٢٠ وَصَلُّوا لِكَيْ لاَ يَكُونَ هَرَبُكُمْ فِي شِتَاءٍ وَلاَ فِي سَبْتٍ. ٢١ لأَِنَّهُ يَكُونُ حِيْنَئِذٍ ضِيقٌ عَظِيمٌ لَمْ يَكُنْ مِثْلُهُ مُنْذُ ابْتِدَاءِ الْعَالَمِ إِلَى الآنَ وَلَنْ يَكُونَ. ٢٢ وَلَوْ لَمْ تُقَصَّرْ تِلْكَ الأَيَّامُ لَمْ يَخْلُصْ جَسَدٌ، وَلَكِنْ لأَِجْلِ الْمُخْتَارِينَ تُقَصَّرُ تِلْكَ الأَيَّامُ. ٢٣ حِيْنَئِذٍ إِنْ قَالَ لَكُمْ أَحَدٌ هُوَذَا الْمَسِيحُ هُنَا أَوْ هُنَاكَ فَلاَ تُصَدِّقُوا. ٢٤ لأَِنَّهُ سَيَقُومُ مُسَحَاءُ كَذَبَةٌ وَأَنْبِيَاءُ كَذَبَةٌ وَيُعْطُونَ آيَاتٍ عَظِيمَةً وَعَجَائِبَ حَتَّى يُضِلُّوا لَوْ أَمْكَنَ الْمُخْتَارِينَ أَيْضًا. ٢٥ هَا أَنَا قَدْ سَبَقْتُ وَأَخْبَرْتُكُمْ. ٢٦ فَإِنْ قَالُوا لَكُمْ هَا هُوَ فِي الْبَرِّيَّةِ فَلاَ تَخْرُجُوا، هَا هُوَ فِي الْمَخَادِعِ فَلاَ تُصَدِّقُوا. ٢٧ لأَِنَّهُ كَمَا أَنَّ الْبَرْقَ يَخْرُجُ مِنَ الْمَشَارِقِ وَيَظْهَرُ إِلَى الْمَغَارِبِ هَكَذَا يَكُونُ أَيْضًا مَجِيءُ ابْنِ الإِنْسَانِ. ٢٨ لأَِنَّهُ حَيْثُمَا تَكُنِ الجُثَّةُ فَهُنَاكَ تَجْتَمِعُ النُّسُورُ

:لا يدخل الرَّب يسوع في التَّفاصيل عن ضدِّ المسيح في خطبته عن آخر الزَّمان على جبل الزَّيتون، ولكنَّه يوضح

يُحذِّر أتباعه مِن مسحاء كذبةٍ كثيرين وأنبياء كذبة كثيرين سيقومون ويُضِلُّون كثيرين مِن المزعزعين (الآيات ٥ و١٠- ١٢). على شفير نهاية الزَّمان سيقع اضطهادٌ شديدٌ لأتباع المسيح، ويكون أتباع المسيح مُبغَضين مِن جميع البشر، ويُقتَل كثيرٌ منهم (الآيات ٩- ١٠، ٢١- ٢٢). في هذه الحالة يُثبِت أتباع المسيح شجاعتهم ليس أساساً بمعرفتهم بتطوُّرات نهاية الزَّمان، بل بمحبَّتهم لخونتهم وأعدائهم وجميع الأشرار (الآيتان ١٢- ١٣). ستُرافِق شهادة محبَّة المضطهَدين كرازةٌ متواصلةٌ في العالم حتَّى المنتهى (الآية ١٤). إنَّ علامة مجيء ابن الإنسان خارقةٌ للطَّبيعة ومجيدةٌ وتشبه البرق الباهر الذي سيبهر أبصار جميع النَّاس مِن المشارق إلى المغارب (الآيات ٢٧، ٣٠- ٣١). يحثُّنا يسوع على السَّهر وترقُّب عودته بشوقٍ (الآيات ٤٢- ٤٤)٠

الصلاة: أيها الرب يسوع المسيح، نسجد لك ونعظمك، لأنّ في يدك الحكم والسلطة في التطور عالمنا الفاسد. ونشكرك لأنك خلصت المؤمنين بك، فسوف لا يفنون في الدينونات أثناء الأيام الأخيرة، بل يختبروا حمايتك وأمانتك وسط الفوضة المميتة المقبلة علينا. إمنح لنا موهبة تمييز الأرواح، لكي لا ندخل إلى فخوخ المسحاء الكاذبة والأنبياء المحتالة. آمين٠

:ألأسئلة
١٣٢. لماذا قال المسيح في موعظته عن الأيام الأخيرة: "انْظُرُوا لاَ يُضِلَّكُمْ أَحَدٌ. فَإِنَّ كَثِيرِينَ سَيَأْتُونَ بِاسْمِي قَائِلِينَ أَنَا هُوَ الْمَسِيحُ" ليسقطوكم!٠
١٣٣. من يخلص أثنا الظلمات الأخيرة وما هي العلامة الوحيدة التي تأكد لنا المجيء الثاني للمسيح المنتظر؟

www.Waters-of-Life.net

Page last modified on November 28, 2012, at 04:37 AM | powered by PmWiki (pmwiki-2.2.140)