Waters of Life

Biblical Studies in Multiple Languages

Search in "Arabic":

Home -- Arabic -- Galatians - 004 (prologue)

This page in: -- ARABIC -- French -- English? -- Indonesian?

Previous Lesson -- Next Lesson

الرسالة الى اهل غلاطية - مع المسيح صُلِبْت

سلسلة دروس كتابية في رسالة بولس الرسول الى اهل غلاطية

أوَّلاً: الافتتاحيَّة بسلامها وأسئلتها (١: ١- ١٠)٠

٣- بُوْلُس يَطعَن في الضَّلال المُتسرِّب إلى الكنيسة (١: ٦- ١٠)٠


غَلاَطِيَّة ( ١: ٦- ١٠)٠
إِنِّي أَتَعَجَّبُ أَنَّكُمْ تَنْتَقِلُونَ هَكَذَا سَرِيعًا عَنِ الَّذِي دَعَاكُمْ بِنِعْمَةِ الْمَسِيحِ إِلَى إِنْجِيْل آخَرَ ٧ لَيْسَ هُوَ آخَرَ غَيْرَ أَنَّهُ يُوجَدُ قَوْمٌ يُزْعِجُونَكُمْ وَيُرِيدُونَ أَنْ يُحَوِّلُوا إِنْجِيْل الْمَسِيحِ. ٨ وَلَكِنْ إِنْ بَشَّرْنَاكُمْ نَحْنُ أَوْ مَلاَكٌ مِنَ السَّمَاءِ بِغَيْرِ مَا بَشَّرْنَاكُمْ فَلْيَكُنْ أَنَاثِيمَا. ٩ كَمَا سَبَقْنَا فَقُلْنَا أَقُولُ الآنَ أَيْضًا إِنْ كَانَ أَحَدٌ يُبَشِّرُكُمْ بِغَيْرِ مَا قَبِلْتُمْ فَلْيَكُنْ أَنَاثِيمَا. ١٠ أَفَأَسْتَعْطِفُ الآنَ النَّاسَ أَمِ اللَّهَ. أَمْ أَطْلُبُ أَنْ أُرْضِيَ النَّاسَ. فَلَوْ كُنْتُ بَعْدُ أُرْضِي النَّاسَ لَمْ أَكُنْ عَبْدًا لِلْمَسِيحِ

أعلن بُوْلُس في غَلاَطِيَّة غضب الله على خطايانا، وأبرز الغُفران العظيم بموت المسيح على الصَّلِيْب. فلمَّا سمع الغَلاَطِيُّوْنَ دعوة الله هذه إلى نعمته المُعلنَة في المسيح، وقبلوه مؤمنين، سكب المُقام مِنْ بَيْنِ الأَمْوَاتِ قوَّة الرُّوْح القُدُس في قلوبهم، فتمَّ الخلاص فيهم. هذه هي حقيقة الإِنْجِيْل، ولا نستطيع أن نقول غيرها. فالإِنْجِيْل ليس فلسفةً جافَّةً، ولا فرائض مدقّقة، بل هو قوَّةٌ مُخلِّصةٌ مِن شخص يسوع الحيّ. فلا نؤمن بمُجدِّد فكر أو علم، بل نؤمن بمُخلِّص العالم يسوع المسيح، ونرتبط به ارتباطاً أبديّاً٠

قَدِمَ إلى الغَلاَطِيِّيْنَ مسيحيُّون مِن أصلٍ يهوديٍّ، وعلَّموهم أنَّ البِرَّ مِن النَّاموس، وكأنَّ خلاصهم وارتباطهم بالله لا يكفِيان، بل هُم يحتاجون إلى بذل جهود خاصَّة، جاهلين أو متجاهلين أنَّ الإيمان بقدرة الإنسان على الخلاص يَنفي عمل النِّعْمَة، ويُكذِّب دعوة الله. هل تعلم، يا أخي، أنَّك في نفسك شرِّيرٌ وفاشلٌ وغبيٌّ وغير قادرٍ على تخليص نفسك؟ هل اختبرتَ أنَّ الله وحده هو الذي يُنوِّرك ويدعوك ويُطهِّرك ويُحييك ويملؤك بروحه القُدُّوْس؟ إنَّ خلاصَنا ليس إلاَّ نعمة. ومَن يتعلَّم مبدأً آخر، يُزعج الكنيسة بتعاليمه الملتوية المُضلَّة٠

وإذْ حاول النَّامُوْسِيّون بناء الكنيسة على البِرِّ الذي مِن النَّاموس، وليس على الإيمان بالنِّعْمَة، فقد أصبحوا أعداء الإِنْجِيْل، ومُفسِدي الكنيسة، وأضداد الله. فهل هدَّدَهم بُوْلُس بلعنة الله ودينونته؟ إنَّه لم يَذكر أسماء المُضلِّين، بل قال إنَّهم إذا استمرّوا في كرازتهم المُضلِّلة فستلاحقهم دينونة الله حتماً٠

ويلٌ للقسِّ، أو الأسقف، أو المُعلِّم، أو المبشِّر الذي يحثُّ مستمعيه على الأَعْمَال الصَّالحة كوسيلة لربح السَّماء. هؤلاء هم المضلِّلون المستحقُّون اللَّعنة، لأنَّهم يضعون في أذهان الناس الاعتقاد الخاطئ بالإنسانيَّة التَّافهة، فلا يبنون خلاص الخاطئ على كلمة وعمل المسيح وحده٠ إنَّ معنى كلمة "أناثيما" هو أنَّ كُلَّ مُضلٍّ يُفسد الإِنْجِيْل متعمِّداً يسقط في دينونة الله، كي لا يُورِّط الكنيسة فيما بعد. فكلُّ واعظٍ يُمجِّد الإنسان وقدرته البشريَّة ويُثقل عليه بنواميس وطقوس هو مِن روحٍ غير روح الله، حتَّى وإن رأى رؤىً جميلةً، أو كلَّمه ملاكٌ، وأوحى إليه بآيات وأحكام. فكلُّ وحيٍ غير مبنيٍّ على الإِنْجِيْل هو وحيٌ غير حقيقيٍّ. ومَن لا يُبشِّر بموت المسيح بوصفه السَّبب الوحيد لخلاصنا، يظلّ عدوّاً لله. لا تنسَ أنَّ الإِنْجِيْل يعني خلاصاً بالنِّعْمَة فقط٠

سخر اليهود مِن بُوْلُس لأنَّه كلَّم اليهود كيهودي، والأمم كيونانيٍّ. وبرهن الرَّسُوْل، بإعلانه لعنة الله على المضِلَّين، أنَّه لم يكن ليَنشد مدح الناس له، ولم يكن ليخشاهم، بل كان يخدم ربَّه فحسب. فهو لم يمدح الناس ليربحهم بالحيلة والمداهنة، بل دان أمامهم مُفسدي النِّعْمَة بالسُّلطان الذي وهبه الرَّب له ليحل الذُّنوب ويربط الخطاة العصاة الذين يُفسِدون النِّعْمَة بتعاليمهم الخاطئة عن النَّاموس٠

الصَّلاَة: أيُّها الآب، نشكرك لأنَّك دعوتَنا وأنقذتَنا بواسطة إِنْجِيْل المسيح مِن الخطايا والموت والهلاك. ساعدنا على أن نَثبُت في نعمتك إلى الأبَد. لا نُريد زيادة البرِّ بواسطة أَعْمَالنا الخاصَّة كي لا ننتقص مِن مَجد الصَّلِيْب. احفظْنا في الإِنْجِيْل كلِّه، ولا تَسمح للمُضِلِّين أن يُضِلُّونا، بل أعطِنا روح التَّمييز، كي نُدرك ما هو الحقُّ وما هو الباطلُ. وضَعْ أيضاً فينا الجرأة والحكمة بقيادة روحك كي نرفض كُلَّ مُضِلٍّ في كنيستك المقدَّسَة٠

السُّؤَال: ٦- لماذا حرَّم بُوْلُس المُضلِّين في غَلاَطِيَّة؟

www.Waters-of-Life.net

Page last modified on December 12, 2011, at 02:21 PM | powered by PmWiki (pmwiki-2.2.109)