Waters of Life

Biblical Studies in Multiple Languages

Search in "Arabic":
Home -- Arabic -- Mark -- 081 (God Will not Consume Men)
This page in: -- ARABIC -- English -- Indonesian -- Turkish

Previous Lesson -- Next Lesson

مرقس - من هو المسيح؟

سلسلة دروس كتابية في إنجيل المسيح حسب البشير مرقس

الجزء السَّابع - خطاب يَسُوْع على جبل الزَّيتون حول مُسْتَقْبَل أُوْرُشَلِيْم ونهاية العالم (مرقس ۱۳: ۱-۳٧)٠

٨. لا يبيد اللهُ البشرَ رغمَ دينوناتِه (مرقس ۱۳: ۲٨-۳۰)٠


مرقس ۱۳: ۲٨-۳۰
٢٨ فَمِنْ شَجَرَةِ التِّينِ تَعَلَّمُوا الْمَثَلَ. مَتَى صَارَ غُصْنُهَا رَخْصًا وَأَخْرَجَتْ أَوْرَاقًا تَعْلَمُونَ أَنَّ الصَّيْفَ قَرِيبٌ. ٢٩ هَكَذَا أَنْتُمْ أَيْضًا مَتَى رَأَيْتُمْ هَذِهِ الأَشْيَاءَ صَائِرَةً فَاعْلَمُوا أَنَّهُ قَرِيبٌ عَلَى الأَبْوَابِ. ٣٠ اَلْحَقَّ أَقُولُ لَكُمْ لاَ يَمْضِي هَذَا الْجِيلُ حَتَّى يَكُونَ هَذَا كُلُّهُ.

هل تترقَّب مجيء يَسُوْع المَسِيْح ثانيةً؟ عِنْدَئِذٍ تكون قد لفَتَّ نظرك مِن الدُّنيَوِيَّات إلى الرّبّ الّذي هو روح٠

لم يُعْطِ يَسُوْع تلاميذه جدول مواعيد محددة لتدرُّج الأحداث الزمنية الأخيرة ومجيئه، بل حثُّهم على اليقظة الروحيّة. فلنمتحن العلامات في تطورات التاريخ، لندرك بواسطتها إلى أين وصلنا، وكيف اقتربت النهاية؟

مِن علامات الأيام الأخيرة شجرة التين، الّتي هي رمزٌ لشعب العَهْد القَدِيْم. وقد تكلَّم يَسُوْع عنها عدَّة مرَّات، لأنَّ اسمه يَسُوْع "الّذي يخلِّص شعبه مِن خطاياهم". ولكنهم لم يسمحوا للرّبّ أن يخلّصهم كأمَّة، بل صلبوا مخلّصهم، مع أنّه رئيس الكهنة الصحيح. فصلّى لأجلهم، وهو موضوعٌ على المذبح الإلهي قائلاً: "يا أبتاه اغفر لهم لأنّهم لا يعلمون ماذا يفعلون"٠

نظرت عين يَسُوْع الروحيّة إلى دلائل تُظهر خلاص اليهود القساة القلوب. ونقرأ في العَهْد الجَدِيْد أنّه بعد تبشير العالم، ودخول ملء الأمم إلى مَمْلَكَة قوة المَسِيْح، سيفتح الرّبّ مرّة أخرى الفرصة لتوبة شعب العَهْد القَدِيْم في اللحظة الأخيرة. عِنْدَئِذٍ تنبت شجرة التين الميتة، الواقفة كالشبح عبر تاريخ العالم حاملةً أوراق حياة النعمة الدَّالَّة على ثمار آتية، والّتي تدلُّ أيضاً على الصيف الحار القريب الّذي يحمل أتون الويلات الأخيرة٠

وقال يَسُوْع مؤكِّداً: "إن رأيتم هذا، فأدركوا أنّ مجيئي قريبٌ. ها أنا واقفٌ على باب الكون وأقرع." يقتضي هذا الإدراك منّا رغبةً في معرفة التطورات الروحية، واستعداداً للغفران يشمل جميع الشعوب، كي يجدنا الرّبّ الآتي متَّحِدين في المَحَبَّة والطَّهَارَة والحق٠

وقال يَسُوْع إنّ هذا الجيل لا يزول حتّى يتمّ كلّ ما قال. وهناك تفاسير مختلفة لعبارة "هذا الجيل":٠

قد تعني أنّ بعض المُحِيْطين به يعيشون حتّى خراب أُوْرُشَلِيْم الّذي وقع سنة ٧۰ م. علماً أنّ المَسِيْح قال هذا الكلام سنة ۳۳ م٠

قد تعني عبارة "هذا الجيل" جميع البشر. فنتعزّى تعزية كبيرة، لأنّ البشرية لا تقدر أن تبيد نفسها بنفسها، رغم كلّ القنابل النووية، والحروب العالمية، واضطهادات المؤمنين. فيبقى البعض ليروا يوم الرّبّ الأكيد المزمع أن يأتي.٠

قد تعني هذه العبارة شعب العَهْد القَدِيْم. فيعني هذا أنّ الرّبّ أعطى النّعمة وسط الدَّيْنُوْنَات على المتمرّدين، وهو يمنحهم مكاناً للتوبة وبقاءً في الموت٠

قد تدلُّ المعاني الثلاثة مجتمعةً في هذه العبارة على نعمة تحقّق المواعيد لبقاء المختارين، رغم ازدياد الدَّيْنُوْنَات المُبيدة. فكلّ مَن يتمسَّك بهذه النّعمة المعطاة لنا يسجد لربّه شاكراً٠

الصَّلاَة: نسجد لك أيُّها الإله القُدُّوس لأنّ محبّتك تظهر أعظم من غضبك، ونعمتك تفوق قداستك. أنت متَّجهٌ إلينا نحن الخطاة، وتصبر علينا لأجل ذبيحة ابنك الوحيد الذاتية. امنح أبناء إبراهيم في الأيام الأخيرة نعمة التّوبة المغيِّرة، والتَّجَدِيْد الرّوحي، كي لا يستكبروا متّكلين على أسلحة فتَّاكة، وأكوام مالية، وسلطة دنيوية، بل يصبحوا ودعاء ومُتَوَاضِعي القلب، كما أنت وديعٌ ومُتَوَاضِع القلب. غيِّرْني إلى صورتك. آمين٠

السُّؤَال ٨۳: ۳٤- ماذا تعني العبارة: "ولا يمضي هذا الجيل حتّى يكون هذا كلُّه"؟

www.Waters-of-Life.net

Page last modified on December 07, 2012, at 11:07 AM | powered by PmWiki (pmwiki-2.2.109)